logo

أن واقع التطور الذي يشهده قطاع تكنولوجيا المعلومات في العالم يتطلب وضعه من الأساسيات التي تدعم التنمية نظرا للتحول العلمي العالمي الهائل إلى قطاع تكنولوجيا المعلومات بحراك رقمي هائل وغير مسبوق وأكثر فاعلية في كافة مناحي الحياة  ، مما جعله ضرورة  اقتصادية وطنية ٠


أن  تطبيق أسلوب متقدم في إدارة الكلية يتلاءم مع الرسالة التي تقدمها  للمجتمع في المجال التعليمي ، بما يتماشى مع التطورات العلمية العالمية في مجال تكنولوجيا المعلومات الذي يتسم بتطور مذهل وسريع  وغير مسبوق دوليا ، مشيرة إلى أن التحدي الكبير الذي يفرضه هذا التقدم ، سيواكبه تطور ملحوظ خلال الفترة المقبلة  في خطة عمل كلية الحاسبات والمعلومات التي تحتضن حاليا ما يتراوح بين ٥ ، ٦ آلاف طالب وطالبة ، وتسعى الكلية لتدريب الطلبة على أعلى المستويات العلمية وزيادة مهاراتهم عمليا ، من خلال عمل توأمة  بين الكلية  والشركات العاملة في مجال تكنولوجيا المعلومات وأغلبها شركات دولية متعددة ، بما يفيد الطالب والمجتمع في ذات الوقت ، زيادة على حرص الكلية على نشر  نتائج جميع الأبحاث العلمية ، و التي تتبنى المعايير العلمية من دوريات علمية متخصصة وكتب أعمال المؤتمرات  ، بهدف تبادل المعرفة و النتائج ، كي تستمر الأبحاث و تتكامل نتائجها و أهدافها . 

يفرض علينا تحديث العلوم الأكاديمية التي يتم تدريسها والتي تم اختيارها بعناية على نهج الاتجاهات العالمية بحيث تزيد من قدرة خريجي الكلية على مواجهه المتغيرات السريعة في مجال تكنولوجيا المعلومات كذلك تطوير البرامج التدريبية المتنوعة لإكساب الطالب خبرة عملية وتطبيقية من خلال المشروعات والممارسات العملية والتدريب الصيفي في قطاعات أعمال مرتبطة بنظم المعلومات .

ومنذ نشأة كلية الحاسبات والمعلومات عام 1996 كأحد كليات جامعة عين شمس المتخصصة في أربعة مجالات في نظم المعلومات ,علوم الحاسب ,الحسابات العلمية ونظم الحاسبات ، وتهدف لتحقيق النهضة المعلوماتية وإعداد الكوادر البشرية المتميزة على المستوى القومي والعربي.وتحرص الكلية للمساهمة لتحقيق النهضة المعلوماتية لتنمية المهارات والقدرات الشخصية .

تحرص الكلية على أن تضم العناصر المتميزة من أعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة لهم من الخبرات في مجال تكنولوجيا المعلومات وتقويم أداء الطالب وإعداد المناهج المتطورة في العملية التعليمية وذلك بهدف تميز الكلية , لتنفيذها على أعلى مستوى مما لا يقل على المستويات العالمية في هذا المجال ,حرصت الكلية على وضع سياسة متميزة لتطوير البرامج البحثية وحققت نجاحات فى هذا المجال بصدور المجلة العلمية " المجلة الدولية للحاسبات الذكية وعلوم المعلوماتية " وعقد مؤتمرات دورية كل عامين لمواكبة المستجدات التكنولوجية العالمية .

بالإضافة إلى حرص الكلية الدائم على إعداد كوادر متخصصة في مجال الحاسبات والمعلومات يتوافر لديهم قدر كبير من المعرفة والمهارات العلمية والتطبيقية التي تتلاءم مع احتياجات سوق العمل المتغيرة، بالإضافة إلى تعميق الوعي العلمي والاهتمام بالبحث التطبيقي في إطار شراكة مع المؤسسات والشركات عن طريق تهيئة البيئة المناسبة لذلك، والسعي إلى التواصل مع المجتمع وتلبية احتياجاته من خلال تقديم الخبرات الاستشارية والبحثية التي تخدم المجتمع بصورة متميزة تساعد على تحقيق التنمية المتكاملة والمستمرة.

 

والله ولى التوفيق....

                                                                                                                                                                     

      أ.د/نجوى لطفي بدر

 عميد كلية الحاسبات والمعلومات